ثواب صلاه الفجر

اعلان اول الموضوع

اعلان وسط الموضوع

إعلان اخر الموضوع

  • العرض

ثواب صلاه الفجر

ثواب صلاة الفجر قصه وعبره

اعمل لدنياك كأنك تعيش ابدا واعمل لاخرتك... - اعمل لدنياك كأنك تعيش ...
صلاة الفجر تعدل قيام ليلة كاملة
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:
من صلى العشاء في جماعة فكأنما قام نصف الليل
ومن صلى الصبح في جماعة فكأنما قام الليل كله 
الحفظ في ذمة الله لمن صلى الفجر
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
((من صلى الصبح فهو في ذمة الله)) رواه مسلم
صلاة الفجر جماعة نور يوم القيامة
دخول الجنة لمن يصلي الفجر في جماعة
قال صلى الله عليه وسلم :
من صلى البردين دخل الجنة صحيح البخاري
والبردين هما الفجر والعصر
تقرير مشرف يرفع لرب السماء عنك يا من تصلي الفجر جماعة
قال صلى الله عليه وسلم :
”يتعاقبون فيكم ملائكة بالليل وملائكة بالنهار ويجتمعون في صلاة الصبح والعصر ثم يعرج الذين باتوا فيكم فيسألهم الله وهو أعلم كيف وجدتم عبادي فيقولون تركناهم وهو يصلون وأتيناهم وهم يصلون“صحيح مسلم
فيا عبد الله يا من تحافظ على صلاة الفجر سيرفع اسمك إلى الملك جل وعلا ألا يكفيك فخرا وشرفا 
قال صلى الله عليه وسلم : ”ركعتا الفجر خير من الدنيا وما فيها” صحيح مسلم
الله اكبر إذا كان سنة الفجر خير من الدنيا وما فيها فكيف بأجر الفريضة ألله أكبر سيكون أعظم وأشمل




تابع القصة: رجال من الصين كيف يصلون الفجر
جلس الداعية أمام الشيخ يحكي تجربته الدعوية ومن حوله مجموعة من جنود الكتيبة الصينية المشاركة في حرب الخليج الثالثة.. 
وكان الشيخ قد أطرق برأسه إلى الأرض ليصغي باهتمام والداعية يحدثه قائلاً: 
لقد قدم هؤلاء للمشاركة في عمليات المساندة في شمال المملكة وكان لزاماً علينا نحن الدعاة إلى الله أن ندعوهم إلى الإسلام ونخرجهم من ظلمات الشرك والظلام ومن عبادة بوذا وكونفوشيوس وغيرهما من الأصنام إلى عبادة الله العزيز العلام. 
وقد وفقنا الله سبحانه وتعالى في مهمتنا فأسلم عدد لا بأس به من هؤلاء وصرنا نعلهم أركان الإسلام وندرسهم واجباته وبدأوا في أداة الصلوات في أوقاتها بعيداً عن قادتهم وكبرائهم..




ولكن المشكلة واجهتهم في صلاة الفجر فعندما علم قادتهم بتجمعهم في خيمة واحدة ليتناوبوا السهر كي لا تفوتهم صلاة الفجر فرقوهم بين الخيام...فأخذ كل منهم ساعته المنبهة معه لكنها صودرت منه وكلما وجدوا طريقة للاستيقاظ قبيل الفجر لأداء الصلاة في وقتها حاربهم هؤلاء القادة وسدوا عليهم المنافذ والأبواب... 
وفجأة توصلوا لطريقة المتحدث للاستيقاظ..! 




وإذا بالشيخ ينظر باهتمام أكثر للداعية المتحدث وللجند المحيطين حوله الذين ينظرون إليه بإكبار وإجلال،  وواصل الداعية كلامه قائلاً: 
 " لقد قرر كل واحد من هؤلاء شرب كميات كبيرة من الماء قبيل النوم لكي يستيقظ للذهاب للخلاء ومن ثم ينظر إلى ساعته ويعلم كم بقي من الزمن لصلاة الفجر فإن قارب الوقت انتظر وصلى وإلا شرب كمية أخرى من الماء ".. 
ومع تكرار التجربة مراراً قدَّرَ هؤلاء الكميات المناسبة التي تجعلهم يستيقظون في وقت يكاد يقترب من وقت الفجر، وصار كل منهم يؤدي صلاة الفجر في وقتها... 
وعندها نظر الداعية إلى وجه الشيخ فإذا عيناه تذرفان.. 




هؤلاء حديثو عهد بإسلام وبلغ حبه في قلوبهم إلى هذه الدرجة، لماذا يا ترى   
لأنهم عرفوا الجاهلية وفسادها ومن ثم علموا الإسلام وسعادته فتمسكوا به.. 
فأين نحن من هؤلاء ؟ 

والله ولى التوفيق 
                            لا تنسونا من صالح دعائوكم 

شارك المقال

تعليقات

الأرشيف

نموذج الاتصال

إرسال