فيروس كورونا: تعرف على كيفية تهيئة شركتك لمواجهته وحماية موظفيك

اعلان اول الموضوع

اعلان وسط الموضوع

إعلان اخر الموضوع

  • العرض

فيروس كورونا: تعرف على كيفية تهيئة شركتك لمواجهته وحماية موظفيك

فيروس كورونا: تعرف على كيفية تهيئة شركتك لمواجهته وحماية موظفيك


تتزايد التحذيرات بشأن فيروس كورونا المستجِدّ في جميع أنحاء العالم. هناك أكثر من 7 مليون حالة مصابة وأكثر من 430 ألف حالة وفاة تم الإبلاغ عنها.

ومن ضمنهم العديد من الحالات في دول العالم العربي. ومن أهم توصيات منظمة الصحة العالمية في الوقت الحاضر هي أن يعمل السكان على منع انتشار فيروس Covid-19.

والشركات هي إحدى الجهات التي تقوم بتنسيق أعمالها وفقًا لتلك التوصيات. وبدورها، قدمت المنظمة بروتوكولات يتعين اتباعها في مكان العمل لمنع انتشار المرض.

والنظافة الصحية هي الأساس؛ لأن الفيروس يمكن أن يصيب الأسطح والأغراض من حولنا. ومن الجدير بالذكر أنه ينبغي اتخاذ الإجراءات اللازمة حتى لو لم يتم الإبلاغ عن حالات مشتبه بها أو مصابة في المدن التي تعمل فيها الشركة.

أحد الأشكال الرئيسة لانتشار الفيروس التاجي هو ملامسة الأسطح المصابة. يجب تنظيف الأغراض مثل فأرات الحواسيب ولوحات المفاتيح والهواتف وتنظيف الساعات الذكية وحتى الطاولات باستخدام المطهرات بانتظام.

تشجيع الموظفين على غسل أيديهم

سواء من خلال التنبيهات عبر شبكة الاتصالات الداخلية أو الملصقات المنتشرة في جميع أرجاء الشركة. وبتصرف بسيط مثل غسل اليدين يمنع انتقال الفيروس. احرص على إبقاء الحمامات مزودة دائمًا بمعقم الأيدي أو الصابون. وبالإضافة إلى ذلك، فإن نشر معقمات الأيدي في جميع أنحاء الشركة هو طريقة أخرى لقتل الفيروس ومنع العدوى.

تأكد من النظافة التنفسية للموظفين

وفَّر الكمامات والمناديل لمن يعانون من أعراض مثل سيلان الأنف والسعال. توصي منظمة الصحة العالمية من يُعانون من هذه الأعراض باستخدام الكمامات العادية بدلاً من الكمامات التي من نوع N95 لحين مراجعة الطبيب المعالج. تأكد من التخلص من هذه المواد في النفايات المغلقة ذات الغطاء.

هل أظهر موظفك أية أعراض؟ من الأفضل أن يبقى في المنزل


إذا كان لدى أي موظف لديك أعراض مثل السعال وارتفاع في درجة الحرارة بما يزيد عن 37.3 درجة مئوية، فمن المستحسن أن يقوم بأعماله من المنزل.

تشير منظمة الصحة العالمية أيضا إلى أن أولئك الذين يستخدمون الأدوية القائمة على الباراسيتامول أو الإيبوبروفين أو الأسبرين لا ينبغي عليهم الذهاب إلى مكان العمل. لأن هذه الأدوية يمكن أن تخفي الأعراض الفعلية للعدوى بالفيروس.

وبشكلٍ عام، ينبغي للشركة أن تدمج منظومة العمل عن بعد في نظام العمل، وهذا يستلزم بعض المتطلبات، يمكنك التعرف عليها بشكل مفصل من خلال دليل العمل عن بعد على منصة بعيد.

تحقق من التنقلات والسفر

ضع في اعتبارك مخاطر ومنافع تنقلات وسفريات الموظفين إلى المناطق المعرضة لتفشي فيروس كورونا المستجد. فإذا اضطر الموظفون إلى السفر إلى أماكن بها حالات مصابة بعدوى Covid-19 لكن من دون تفشّي، تأكد من أنهم على دراية جيدة بالوقاية من المرض وأعراضه. وشجّعهم أيضًا على أخذ زجاجات صغيرة من معقم الأيدي معهم – بكميات وأحجام تسمح بها شركات الطيران.

تجنب سفريات الموظفين الأكثر ضعفا: أولئك الذين يعانون من أمراض القلب والجهاز التنفسي والسكري، وغيرها من الأمراض المزمنة، لأنهم أكثر عرضة للعدوى والمضاعفات الصحية المحتملة.

أمَّا إذا كانت المنطقة التي سيسافر إليها الموظفون تفشى فيها الفيروس؛ فلا ينبغي أن تسمح لهم بالسفر، ومعظم الدول حاليًّا تقوم بهذه المهمة.

بالنسبة لأولئك الذين سافروا بالفعل، أوصهم بغسل أيديهم بشكل متكرر والحفاظ على الابتعاد بمسافة لا تقل عن متر واحد عن الأشخاص الذين يعانون من أعراض مثل السعال والعطس. بالإضافة إلى ذلك، شجّعهم على اتباع التوصيات المحلية بشأن المرض.

عندما يعود الموظف من سفره، اطلب منه أن يعزل نفسه ذاتيًّا ومراقبة صحته لمدة 14 يومًا – وقت حضانة الفيروس – عن طريق التحقق من درجة حرارة جسمه مرتين في اليوم على الأقل. إذا ظهرت أعراض مثل الحمى والسعال وصعوبات في التنفس، توصي منظمة الصحة العالمية بعدم مغادرة المنزل والبقاء في عزلة، حتى عن الأهل.

وقبل زيارة العيادة الطبية، يوصى بأن يتصل الموظف بقسم الصحة العامة أو الخط الساخن المخصص للإبلاغ عن حالات الإصابة بفيروس كورونا لإعلامهم بتفاصيل الأعراض والسفر.

خذ الأمر بجدّية ولا تتساهل عند التواصل مع الموظفين

أخبر الموظفين وذكّرهم في جميع الأوقات بالبروتوكولات والمعايير الواجب اتباعها. استثمر في وضع الملصقات واللافتات وإجراء الدورات التوعوية القصيرة والتحذير عبر رسائل البريد الإلكتروني. كل شيء صالح للإبلاغ.

ضع خطة للطوارئ

في حالة احتمال تفشي الفيروس التاجي، قم بإعداد خطة عمل كسيناريو تعمل فيه شركتك بعدد موظفين أقل، واجعلها تتضمن نظام العمل عن بعد كما أشرنا من قبل.

قدِّم الدعم للموظفين المصابين أو على الأقل دلّهم على الأماكن والجهات التي يمكنهم طلب الدعم من خلالها. وفيما يتعلق برواد الأعمال وأصحاب الشركات الصغيرة والمتوسطة، تطلب منظمة الصحة العالمية منهم الاتصال بالوكالات والإدارات الصحية المحلية للحصول على الدعم في وضع الخطة المناسبة لهم.

شارك المقال

تعليقات

الأرشيف

نموذج الاتصال

إرسال