توطين صناعة البلازما في مصر لا علاقة له بعلاج كورونا

اعلان اول الموضوع

اعلان وسط الموضوع

إعلان اخر الموضوع

  • العرض

توطين صناعة البلازما في مصر لا علاقة له بعلاج كورونا

قال الدكتور محمد عوض تاج الدين





، مستشار رئيس الجمهورية لشؤن الصحة والوقاية، إنّ المشروع القومي للاكتفاء الذاتي من مشتقات البلازما ليس قاصرا على علاج الحالات المتأخرة من مصابي فيروس كورونا، مؤكدا أنّ مشتقات البلازما نهج قديم  وطبي ومنه مكونات معروفة، ويتم استيراد بعض المواد التي تستخدم مع المرضى في بعض الأمراض.

وأضاف عوض الدين خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامية أسماء مصطفى، ببرنامج "هذا الصباح"، المذاع على شاشة "إكسترا نيوز"، أنّ "مشتقات البلازما معروفة طبيا واستخدام البلازما نفسها ظهر مع فيروس كورونا، وتستخدم في بعض الأمراض الأخرى، لكن المشروع صناعة حيوية رئيسية أساسية ليس لها علاقة باستخدام البلازما لعلاج مصابي كورونا".

وتابع عوض تاج الدين أنّ مشروع مشتقات البلازما يتم دراسته منذ فترة لأنه قضية حيوية لتوفير بعض المواد الأساسية التي تستخدم في علاج الكثير من الأمراض: "علاج كورونا باستخدام بلازما المتعافين قصة ظهرت حاليا مع فيروس كورونا، لكن اهتمام الرئيس عبدالفتاح السيسي والدولة بتصنيع مشتقات البلازما قضية أخرى حيوية ومنفصلة تماما عن موضوع كورونا"، شارحا أنّ توطين صناعة لتجميع البلازما واستخراج المشتقات المهمة والحيوية آمر آخر.

وشرح تاج الدين أنّه يوجد مرض اسمه الهيموفيليا، وهو مرض النزيف حتى الموت عند بعض الأشخاص، وهناك عامل يستخرج من البلازما لعلاج علاج هذا المرض، مشددا على أنّ هذه الصناعة حيوية ومهمة جدا، ويجب تغطية حاجة المجتمع منها



تبعنا لتعلم المزيد 

شارك المقال

تعليقات

الأرشيف

نموذج الاتصال

إرسال